أخبار مصرتوب ستورى

حكايتها أبكت رواد «السوشيال» ..«يُسر» ضحية قطار المنصورة نعت نفسها قبل وفاتها

 كتبت جودي شريف:

شيعها الآلاف من رواد مواقع التواصل الاجتماعى ودعوا لها بالرحمة .. إنها الطالبة «يُسر مصطفى البيعة»التى قامت بنعى نفسها قبل وفاتها بسويعات بسيطة، وردد كل رواد مواقع التواصل كلماتها التى كتبتها على صفحتها على “الفيس بوك”وأدمت بها كل القلوب،حيث قالت «لقد سلكنا دروباً شتى يا الله وما وجدنا الراحة والسكنية إلا في دربك فرُدنا»، فكانت هذه آخر الكلمات التي كتبتها الطالبة يسر ابنة قرية «الناصرية»، التابعة لمركز سمنود بمحافظة الغربية التى لقيت حتفها فى حادث قطار المنصورة، الذي وقع أمس قرب مدينة طوخ بمحافظة القليوبية.

 كانت تستقل «يُسر» قطار طوخ، متوجهة إلى الجامعة طالبة للعلم، لكن قضاء الله وأجلها كان الأقرب لها من جامعة المنصورة حيث كانت وجهتها، واحتسبها الآلاف من أصدقائها ومتابعيها على مواقع التواصل الاجتماعي «شهيدة العلم».

 أجمل يوم في حياتي

وكانت «يُسر» قد دونت في ساعة متأخرة من مساء السبت الماضي، أي قبل ساعات من وقوع الحادث في اليوم التالي، عبارة باللغة الانجليزية على خاصية «ستوري»، ضمن تطبيق «واتسآب»، قائلةً: (one of my favorite days)، وتعني «واحد من أجمل أيامي»، وهي الصور التي تداولها عدد من أقاربها وصديقاتها، معبرين عن صدمتهم، وكأنها كانت تتوقع قرب أجلها.

 الآلاف ينعون «يُسر»

وقد تداول الآلاف من مستخدمي موقع “الفيس بوك”، مجموعة من الصور للضحايا والحادث، معبرين عن عميق حزنهم لما حدث، معلنين ثقتهم في النيابة العامة، التي أعلنت مباشرة المستشار حمادة الصاوي، النائب العام، بنفسه، التحقيقات في الواقعة، وإشرافه المباشر عليها.

 ونتج عن حادث قطار«القاهرة – المنصورة» طبقا لبيان وزارة الصحة أمس ، وفاة 11 شخصاً ، وإصابة 98 آخرين من ركاب القطار.

من جانبه كان قد أعلن مكتب النائب العام عن صدور أوامر من المستشار حمادة الصاوي، بتشكيل غرفة عمليات بمكتبه الفني لمتابعة تحقيقات الحادث، والتي تباشرها نيابة استئناف طنطا، مُشدداً على ضرورة توصل التحقيقات إلى تحديد المسئولين عن هذا الحادث، سواء كانت مسئولياتهم مباشرة أو غير مباشرة، ليتم اتخاذ الإجراءات القانونية قبل هؤلاء المتسببين في الحادث.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى